صفحة البدايـــــــــة الحــــــــــــــــــــوزة إصـدارات الحــوزة المقــــــــــــــــــالات محـاضرات مفرَّغـة خـــطب الجـــــمعـة مســـــــــائل وردود المكتبة المقــروءة المكتبة المسموعة الرسـائــل العملـيــة تراجم الأعـــــــــلام تعليم الصـــــــــــلاة المناســـــــــــــــبات التقويم الإســـلامي مواقع إسلاميـــــــة
عداد الزوار
8743508

إصداراتنا المعروضة للبيع




» خروج النساء لمشاهدة المواكب الحسينيَّة
 • الكاتب: سماحة الشيخ محمد صنقور     • عدد القراءات: 5915    • نشر في: 2007/09/29م
Share |
 

خروج النساء لمشاهدة المواكب الحسينيَّة

 

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهمَّ صلِّ على محمَّد وآل محمَّد

 

الأجدرُ بالأخواتِ الكريماتِ أن يشتغِلْن في أيام عاشوراءَ بالتعزيةِ في المآتم، فإنَّ ذلك أحظى عندَ الله تعالى منَ الخروجِ لمشاهدةِ المواكبِ الحسينيَّة، فإنَّ في الخروج مظنَّة الوقوعِ في بعض المحاذيرِ الشرعية كمزاحمة الرِّجال أو تصفُّحِ بعض مرضى القلوب لوجوهِهنَّ، وقد يترتَّبُ على تقصُّد المشاهدة للمواكب الوقوعُ في محذورِ الرِّيبة والتي هي من مصائدِ الشيطان.

 

على أنَّ المشاهدةَ لا تُعَدُّ من المساهمةِ في الإحياء لأمر أهل البيت (ع)، وعلى عكس ذلك الحضورُ في مجالس العزاء والجأرِ بالواعية على الحسين الشهيد (ع)، فإنَّ ذلك هو المناسبُ لمقامِ النساءِ، وهو الذي دُعين له من قِبَل أهل البيت (ع).

 

فالمرأةُ المؤمنةُ هي من تتحرَّى موطنَ الرِّضا لأهل البيت (ع)، وتحرصُ على عدمِ تجاوُزِه حتَّى تحظى يومَ القيامةِ بشفاعةِ سيدةِ النساءِ فاطمةَ، والتي أفادَت أنَّه خيرٌ للمرأةِ أنْ لا ترى الرجالَ وأنْ لا يراها الرِّجال.

 

أيَّها الأخواتُ الكريمات، لِنبحثْ في أنفسنا عن منشأ الخروجِ للمشاهدة، فإنْ كان ذلك لهوىً نجدُه في أنفسنا، فلا ينبغي للمؤمن أن يكون الدافعُ لعمله هوى النفس، وإنْ كانَ ذلك حبًّا في الحسين (ع)، فالتحبُّب للحسين (ع) إنَّما يكون بفعلٍ هو يحبُّه ويرضى بممارسَتِه.

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور

6 محرم 1427 هـ


صلاة الـفـجــــــر  05:13
الـشــــــــــــروق  06:26
صلاة الظهـريــن  11:49
الـــــــــــــغـــروب  05:12
صلاة العشائين  05:27
21|01|2018
Copyright © 2011 Al-Hoda Center For Islamic Researches