صفحة البدايـــــــــة الحــــــــــــــــــــوزة إصـدارات الحــوزة المقــــــــــــــــــالات محـاضرات مفرَّغـة خـــطب الجـــــمعـة مســـــــــائل وردود المكتبة المقــروءة المكتبة المسموعة الرسـائــل العملـيــة تراجم الأعـــــــــلام تعليم الصـــــــــــلاة المناســـــــــــــــبات التقويم الإســـلامي مواقع إسلاميـــــــة
عداد الزوار
8740760

إصداراتنا المعروضة للبيع




» أرواح الحيوانات إلى أين؟!
 • الكاتب: سماحة الشيخ محمَّد صنقور     • عدد القراءات: 40    • نشر في: 2017/08/24م
Share |
 

أرواح الحيوانات إلى أين؟!

 

المسألة:

هل تنتهي أرواح الحيوانات بعد الموت أم لا ؟

 

الجواب:

 

هذا أمرٌ لا يمكن التثبُّت منه وجدانًا ، نعم ورد في القرآن الكريم في سِياق الحديث عن بعض أحوال يوم القيامة قولُه تعالى: ﴿وَإِذَا الْوُحُوشُ حُشِرَتْ﴾(1) وكذلك قال اللهُ تعالى: ﴿وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم مَّا فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ﴾(2).

 

والمُستظهَر من الآيتين أنَّ ثمة حشرًا وبعثًا للحيوانات بعد الموت في النشأة الأخرى، وهو مؤشَّر إلى أنَّ أرواح الحيوانات تعودُ إلى أبدانها بعد مفارقتِها إيَّاها عند الموت في الدنيا إلا أنَّ ذلك لا يقتضي البناء على أنَّ أرواح الحيوانات لا تنعدم بالموت كما لا يقتضي البناء على انعدامِها، فكلا الأمرين محتملٌ، والجزمُ بأحدِهما مجازفة ورجمٌ بالغيب.

 

فكما أنَّ اللهَ تعالى قادر على أنْ يُبقي أرواح الحيوانات إلى أنْ يحشرَها في النشأة الأخرى فكذلك هو تعالى قادرٌ على أن يجعلها في كتم العدم المُطلق ثم يُنشأها بمشيئته جلَّ وعلا.

 

وأما الروايات الواردة عن الرسولِ الكريم (ص) وأهلِ بيته (ع) فإنَّ ما وقفنا عليه منها لا يقتضي أكثر من الدلالة على أنَّ للحيوانات حشرًا في النشأة الأخرى، فلم يتصدَّ شيءٌ مما قد وقفنا عليه لبيان ما تكون عليه أرواح الحيوانات بعد الموت في الدنيا.

 

والحمد لله ربِّ العالمين

الشيخ محمد صنقور

 

 

 

1- سورة التكوير/5.

2- سورة الأنعام/ 38.


صلاة الـفـجــــــر  05:13
الـشــــــــــــروق  06:26
صلاة الظهـريــن  11:48
الـــــــــــــغـــروب  05:10
صلاة العشائين  05:25
19|01|2018
Copyright © 2011 Al-Hoda Center For Islamic Researches