صفحة البدايـــــــــة الحــــــــــــــــــــوزة إصـدارات الحــوزة المقــــــــــــــــــالات محـاضرات مفرَّغـة خـــطب الجـــــمعـة مســـــــــائل وردود المكتبة المقــروءة المكتبة المسموعة الرسـائــل العملـيــة تراجم الأعـــــــــلام تعليم الصـــــــــــلاة المناســـــــــــــــبات التقويم الإســـلامي مواقع إسلاميـــــــة
عداد الزوار
8824948

إصداراتنا المعروضة للبيع




» الدمى والتصاوير أمام المصلّي
 • الكاتب: الشيخ محمد صنقور     • عدد القراءات: 683    • نشر في: 2012/04/04م
Share |
 

الدمى والتصاوير أمام المصلّي

 

المسألة:

هل تصحُّ الصلاة في موضعٍ تكون فيه أمام المصلي دمى الأطفال أو صورٌ لأشخاص؟

 

الجواب:

يُكره للمصلِّي أداء الصلاة وبين يديه وفي قبلته تصاوير أو تماثيل من ذوات الأرواح كالحيوان أو الإنسان، وقد ورد في ذلك رواياتٌ عديدة عن أهل البيت (ع):

 

منها: ما ورد بسندٍ معتبر عن محمد بن مسلم قال سألتُ أحدهما الباقر أو الصادق (ع) عن التماثيل في البيت قال (ع): "لا بأس إذا كانت عن يمينك وعن شمالك ومن خلفك أو تحت رجلك، وإنْ كانت في القبلة فألقِ عليها ثوباً"(1).

 

ومنها: ماورد بسندٍ معتبر عن ليث المرادي قال: "قلتُ لابي عبد الله (ع): الوسائد تكون في البيت فيها التماثيل عن يمين او شمال؟ فقال لا باس ما لم تكن تجاه القبله، فانْ كان شئٌ منها بين يديك مما يلي القبلة فغطِّه وصلِّ، واذا كان معك دراهمٌ سود فيها تماثيل فلا تجعلها من بين يديك واجعلها من خلفك"(2).

 

ومنها: ما ورد عن سعد بن إسماعيل عن أبيه قال: سألت أبا الحسن الرضا (ع) عن المصلى والبسائط يكون عليه التماثيل أيقوم عليه فيصلِّي أم لا؟، فقال (ع): "إنِّي لأكره..." وقال (ع): "لا تجلس عليه ولا تصلِّ عليه"(3).

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور

 



1- وسائل الشيعة (آل البيت) -الحر العاملي- ج 4 ص 437.

2- وسائل الشيعة (آل البيت) -الحر العاملي- ج 4 ص 439.

3- وسائل الشيعة (آل البيت) -الحر العاملي- ج 5 ص 171.


صلاة الـفـجــــــر  04:59
الـشــــــــــــروق  06:10
صلاة الظهـريــن  11:51
الـــــــــــــغـــروب  05:33
صلاة العشائين  05:48
20|02|2018

اسم الكتاب:

مكتبة السيرة

اسم المؤلف:

-
Copyright © 2011 Al-Hoda Center For Islamic Researches