حوزة الهدى للدراسات الإسلامية :: ::
 شرائط الطّواف • الخروج عن المطاف إلى الداخل أو الخارج • النقصان في الطّواف • الزّيادة في الطّواف • الشكّ في عدد الأشواط • صلاة الطّواف • السّعي • أحكام السّعي • الشك في السّعي • التقصير •
• القول في رمى الجمار الثلاث آية الله العظمى السيد الإمام الخميني - عدد القراءات: 2023 - نشر في: 28 نوفمبر 2006 م

القول في رمى الجمار الثلاث

 

مسألة 1 - يجب رمى الجمار الثلاث: اى الجمرة الاولى والوسطى والعقبة، في نهار الليالى، التي يجب عليه المبيت فيها، حتى الثالث عشر، لمن يجب عليه مبيت ليله، فلو تركه، صح حجه، ولو كان عمد، وان اثم معه.

 

مسألة 2 - يجب، في كل يوم، رمى كل جمرة، بسبع حصيات. ويعتبر فيها وفي الرمى ما يعتبر في رمى الجمرة العقبة، على ما تقدم، بلا افتراق.

 

مسألة 3 - وقت الرمى، من طلوع الشمس الى الغروب، فلا يجوز في الليل، اختيارا، ولو كان له عذر، من خوف او مرض او علة او كان راعيا، جاز، في ليل يومه، او الليل الاتى.

 

مسألة 4 - يجب الترتيب، بان يبتدى، بالجمرة الاولى، ثم الوسطى، ثم العقبة، فان خالف، ولو عن غير عمد، تجب الاعادة، حتى يحصل الترتيب.

 

مسألة 5 - لو رمى الجمرة الاولى، باربع حصيات، ثم رمى الوسطى، باربع، ثم اشتغل بالعقبة، صح، وعليه اتمام الجميع، باى نحو شاء، لكن الاحوط ([1])، لمن فعل ذلك، عمدا الاعادة. وكذا ([2]) جاز رمى المتقدمة باربع، ثم اتيان المتاخرة، فلا يجب التقديم، بجميع الحصيات.

 

مسألة 6 - لو نسى الرمى، من يوم قضاه، في الليل الاخر. ولو نسى من يومين، قضاهما في اليوم الثالث. وكذا لو ترك عمدا. ويجب تقديم القضاء على الاداء، وتقديم الاقدم قضاءا، فلو ترك رمى، يوم العيد وبعده، اتى يوم الثاني عشر اولا بوظيفة العيد، ثم بوظيفة الحادي عشر، ثم الثاني عشر، وبالجملة، يعتبر الترتيب في القضاء، كما في الاداء، في تمام الجمار، وفي بعضها، فلو ترك بعضها، كجمرة الاولى مثلا، وتذكر في اليوم الاخر، اتى بوظيفة اليوم السابق، مرتبة ثم بوظيفة اليوم، بل الاحوط، فيما اذا رمى الجمرات، او بعضها، باربع حصيات، فتذكر، في اليوم الاخر، ان يقدم القضاء على الاداء، واقدم قضاءا، على غيره.

 

مسألة 7 - لو رمى على خلاف الترتيب وتذكر في يوم آخر، اعاد حتى يحصل الترتيب، ثم ياتى بوظيفة اليوم الحاضر.

 

مسألة 8 - لو نسى رمى الجمار الثلاث، ودخل مكة، فان تذكر، في ايام التشريق، يجب الرجوع، مع التمكن، والاستنابة مع عدمه. ولو تذكر، بعدها، اواخر عمدا الى بعدها، فالاحوط الجمع بين ما ذكر والقضاء، في العام القابل، في الايام التي فات منه، اما بنفسه او بنائبه. ولو نسى رمى الجمار الثلاث، حتى خرج، من مكة، فالاحوط القضاء، في العام القابل، ولو بالاستنابة. وحكم نسيان البعض في جميع ما تقدم كنسيان الكل، بل حكم من اتى باقل، من سبع حصيات، في الجمرات الثلاث، او بعضها، حكم نسيان الكل، على الاحوط.

 

مسألة 9 - المعذور كالمريض والعليل، وغير القادر على الرمى، كالطفل، يستنب ولو لم يقدر. على ذلك، كالمغمى عليه، يأتي عنه الولى او غيره، والاحوط تأخير النائب الى اليأس، من تمكن المنوب عنه، والاولى مع الامكان، حمل المعذور، والرمى بمشهد منه، ومع الامكان، وضع الحصى على يده، والرمى بها، فلو اتى النائب بالوظيفة، ثم رفع العذر، لم يجب عليه الاعادة، لو استنابه ([3])، مع اليأس، والا تجب على الاحوط.

 

مسألة 10 - لو يئس، غير المعقور، كوليه، مثلا، عن رفع عذره، لا يجب استئذانه، في النيابة، وان كان أحوط. ولو لم يقدر على الاذن، لايعتبر ذلك.

 

مسألة 11 - لو شك، بعد مضى اليوم، في اتيان وظيفته، لا يعتنى به. ولو شك بعد الدخول، في رمى الجمرة المتأخرة، في اتيان المتقدمة، او صحتها، لا يعتنى به، كما لو شك بعد الفراغ او التجاوز، في صحة ما اتى، بنى على الصحة. ولو شك، في العدد، واحتمل النقصان، قبل الدخول، في رمى الجمرة المتأخرة، يجب الاتيان، ليحرز السبع، حتى مع الانصراف والاشتغال بامر آخر، على الاحوط، ولو شك، بعد الدخول في المتأخرة، في عدد المتقدمة، فان احرز رمى اربع حصيات، وشك في البقية، يتمها على الاحوط، بل وكذا لو شك، في ذلك، بعد اتيان وظيفة المتأخرة. ولو شك في انه اتى بالاربع، او اقل بنى على اتيان الاربع، واتى بالبقية.

 

مسألة 12 - لو تيقن بعد مضى اليوم بعدم اتيان واحد من الجمار الثلاث، جاز الاكتفاء بقضاء الجمرة العقبة، والاحوط قضاء الجميع ولو تيقن بعد رمى الجمار الثلاث بنقصان الثلاث فما دون، عن احدها، يجب اتيان ما يحتمل النقصان، والرمى بكل واحد من الثلاث. ولو تيقن، في الفرض، بنقصان احدها، عن اربع، لا يبعد جواز الاكتفاء، برمى الجمرة العقبة، وتتميم ما نقص، والاحوط الاتيان بتمام الوظيفة، في الجمرة العقبة، وأحوط منه، استئناف العمل في جميعها.

 

مسألة 13 - لو تيقن بعد مضى الايام الثلاثة، بعدم الرمى في يوم من غير العلم بعينه، يجب قضاء رمى تمام الايام، مع مراعاة الترتيب، وان احتمل جواز الاكتفاء، بقضاء وظيفة آخر الايام.

 

 


 


________________________

[1]-  لا يترك.

[2]-  ظاهره الجواز، ولو عمدا، وهو مع انه مخالف لما ذكره، من كون مقتضى الاحتياط الاعادة، لا يساعده الدليل.

[3]-  او اخر النائب الى اليأس.



صفـحـــــة الـبــدايـــــــة رئيـســـيــــة الحــــــوزة الــحــج فــي الــقــــرآن

تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

صلاة الفجـــــر 04:17
شروق الشمس 05:27
صلاة الظهرين 11:29
غروب الشمس 05:31
صلاة العشائين 05:46
25سبتمبر2017م

مواقع تابعة

تقويم الشهر

برنامج الحج التعليمي

مجلة الحج


عداد الزوار
15360068