حوزة الهدى للدراسات الإسلامية :: ::
 شرائط الطّواف • الخروج عن المطاف إلى الداخل أو الخارج • النقصان في الطّواف • الزّيادة في الطّواف • الشكّ في عدد الأشواط • صلاة الطّواف • السّعي • أحكام السّعي • الشك في السّعي • التقصير •
• الحج المندوب والنيابي والمنذور آية الله العظمى الشيخ ناصر مكارم الشيرازي - عدد القراءات: 2227 - نشر في: 24 نوفمبر 2006 م

الحج المندوب (الاستحبابي)

 

(المسألة 7) يُستحبّ لمن لا تتوفر فيه الاستطاعة أو بقية الشروط المعتبرة، أو كان قد أدّى الحج الواجب، أن يحجّ. بل يستحب تكرار الحج كل عام، ولكن ينبغي إذا كان الزحام كبيراً جداً بحيث يوجب مزاحمة شديدة للّذين لم يحجّوا بعد، أن يترك الحج الاستحبابي المندوب مؤقتاً.

 

وهكذا إذا كان الحج بالدور، فانّه ينبغي أن يترك الدور لمن يجب عليه الحج لأول مرة. ولكن إذا خلي بيت الله ـ افتراضاً ـ من الزوّار والحجيج في سنة من السنين بحيث لم يبلغ العدد الكافي وجب على الحاكم الشرعي أن يبعث جماعة إلى الحج، وإن كانوا قد أدوا فرضهم من قبل.

 

(المسألة 8) لا يُشترط في الحج الواجب إذن الزوج، ولكن يشترط ذلك في الحج المندوب، بل لا يصحّ الحج المندوب (الاستحبابي) فيما لو أوجب أن يتأذّى الأبُ أو الامّ.

 

 

 

الحجّ النيابيّ (الاستيجاريّ)

 

(المسألة 9) يجوز استئجار أحد ليقومَ بالحجّ الواجب أو المستحب نيابةً عن الميت. وأما النيابة عن الحي فيصحّ الاستيجار لها للحجّ المستحبّ فقط، إلاّ اذا كان الحي ممن وجب عليه الحج ولكنه أخّره تقصيراً، ثم تعذّر عليه الحجُ لمرض أو شيخوخة أو عجز، ففي هذه الصورة يجب أن يستنيب أحداً ليحجّ عنه. أما إذا لم يكن الانسان مستطيعاً بدنياً يوم استطاع ماليّاً، أو كان طريق الحج مسدودةً لم يجب عليه الحج ولم تجب عليه الاستنابة لا في حال الحياة ولا بعد الممات.

 

(المسألة 10) يجوز للمرأة أن تنوب عن الرجل، وكذا يجوز للرجل أن ينوب عن المرأة في الإتيان بالحج، ويعمل كل واحد حسب وظيفته في مثل هذه الحجة (أي الحجة النيابية) فإذا كانت المرأة هي النائبة تعمل حسب وظيفة النساء، وإذا كان الرجل هو النائب يعمل حسب وظيفة الرجال. ولكن الأفضل أن تنوب المرأة عن المرأة والرجل عن الرجل.

 

(المسألة 11) لا يجوز لمن وَجَبَ عليه الحجُّ أن يؤجّر نفسه للاتيان بالحج، ولكن لو فعل ذلك صحَ الحجّ النيابيّ الذى أتى به، وإن أثم و عصى.

 

(المسألة 12) إذا استؤجر أحدٌ للحج، ولم يُعيّن متى وفي أية سنة يأتي بالحج، كانت وظيفة الإتيان بالحج في أول سنة.

 

(المسألة 13) يجوز استيجار أحد للاتيان بالحج الواجب نيابة عن الميت من «ميقات» الحجّ وتُخرَج الاُجرة من اصل تركة الميت.

 

ولكن إذا أذِنَ الورثة جاز الإتيان بالحج عن الميت من بلده (ويسمى بالحج البلدي) ولكن التفاوت بين الحج الميقاتي والبلدي يدفعه الورثة الكبار فقط.

 

(المسألة 14) يجب أن يعرف النائبُ مسائل الحج وأحكامه، ولا يشترط أن يكون قد حجّ قبل ذلك.

 

 

 

 

 

الحج المنذور

 

(المسألة 15) مَن نَذَرَ الحجّ عن قصد وإختيار وهو بالغٌ عاقلٌ وجب عليه الحج. ولكن إذا نَذَرت المرأة الحجّ، من دون إذن زوجها، فان تنافى مع حقّه لم يجز، وإلاّ صحّ.

 

(المسألة 16) إذا نَذر الحجّ ولم يعيّن له زماناً جاز له التأخير، وإذا عيّن الزمان وجب الإتيان به في ذلك الزمان، وإذا لم يات به في ذلك الزمان عمداً وجبت عليه الكفارة والأحوط أن يقضيه أيضاً.

 

(المسألة 17) لو نذر أحدٌ: أنّه إذا قضيت حاجته الفلانية حجّ، ثم مات قبل أن تُقضى حاجته لم يجب قضاءُ النذر.

 

وأما إذا مات بعد قضاء الحاجة وجب على الورثة الحجّ عنه، أو استيجار من يأتي به نيابةً عن ذلك الميت، والأحوط أن تدفع الاجرة من أصل تركة الميّت برضا الورثة إذا كان كلهم كباراً.



صفـحـــــة الـبــدايـــــــة رئيـســـيــــة الحــــــوزة الــحــج فــي الــقــــرآن

تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

صلاة الفجـــــر 04:45
شروق الشمس 05:58
صلاة الظهرين 11:23
غروب الشمس 04:47
صلاة العشائين 05:02
18نوفمبر2017م

مواقع تابعة

تقويم الشهر

برنامج الحج التعليمي

مجلة الحج


عداد الزوار
15551670