حوزة الهدى للدراسات الإسلامية :: ::
 شرائط الطّواف • الخروج عن المطاف إلى الداخل أو الخارج • النقصان في الطّواف • الزّيادة في الطّواف • الشكّ في عدد الأشواط • صلاة الطّواف • السّعي • أحكام السّعي • الشك في السّعي • التقصير •
• أحكام المصدود والمحصور آية الله العظمى الشيخ الوحيد الخراساني - عدد القراءات: 1874 - نشر في: 26 نوفمبر 2006 م

 

أحكام المصدود

 

(المسئلة/435) المصدود: هو الممنوع عن الحج او العمرة بعد تلبسه بالاحرام بمانع خارجي، من ظلم ظالم. أو منع عدو، كمنع المشركين رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يوم الحديبية.

 

(المسئلة/436) المصدود عن العمرة - مفردة أو تمتعا - يذبح او ينحر في مكانه ويتحلل به، والاحوط ضم التقصير او الحلق اليه.

 

 

(المسئلة/437) المصدود عن الحج إن كان مصدودا عن الموقفين او عن الموقف بالمشعر خاصة فوظيفته ذبح الهدي أو نحره في محل الصد والتحلل به عن إحرامه، والاحوط ضم الحلق او التقصير اليه. وإن كان عن الطواف والسعي بعد الموقفين قبل أعمال منى او بعدها، فإن لم يكن متمكنا من الاستنابة فوظيفته ذبح الهدي في محل الصد، وإن كان متمكنا منها فالاقوى وجوب الاستنابة لهما سواء أكان الصد عن دخول مكة

او كان بعده. وإن كان مصدودا عن مناسك منى خاصة دون دخول مكة فمع التمكن من الاستنابة يستنيب للرمي والذبح ثم يحلق او يقصر ويتحلل ويبعث بشعره إلى منى مع التمكن وعدم الحرج عليه، ثم يأتي ببقية الاعمال. وإن لم يكن متمكنا من الاستنابة فالظاهر أن وظيفته في هذه الصورة أن يودع ثمن الهدي عند من يذبح عنه. ثم يحلق او يقصر في مكانه، فيرجع إلى مكة لاداء بقية الاعمال فيتحلل بعد هذه كلها عن جميع ما يحرم عليه حتى النساء، وصح حجه، وعليه الرمي - على الاحوط - في السنة القادمة بنفسه او بنائبه، وإن لم يتمكن من إيداع الثمن أيضا فوظيفته الصيام بدلا عن الهدي.

 

(المسئلة/438) المصدود الذي يتحلل بالهدي لا يسقط عنه الحج. بل يجب عليه الاتيان به في القابل إذا بقيت الاستطاعة، او كان الحج مستقرا في ذمته.

 

(المسئلة/439) إذا صد عن الرجوع إلى منى للمبيت و رمي الجمار فقد تم حجه، ويستنيب للرمي إن أمكنه في سنته، وإلا فالاحوط أن يأتي به في القابل بنفسه أو بنائبه.

 

(المسئلة/440) من تعذر عليه المضي في حجه أو عمرته لمانع من الموانع غير الصد والحصر فالاقوى عدم جريان حكمهما عليه وفساد إحرامه الاول، وإن كان الاحوط أن يأتي بوظيفة المصدود.

 

(المسئلة/441) لا فرق في الهدي الذي يتحلل به بين أن يكون بدنة او بقرة او شاة. ولو لم يتمكن منه فالاحوط أن يصوم عشرة أيام بدلا عنه.

 

 

(المسئلة/442) من أفسد حجه بالجماع ثم صد جرى عليه حكم الصد، وعليه زائدا على الهدي كفارة الجماع على الاحوط.

 

(المسئلة/443) من ساق هديا معه ثم صد كفاه ذبح ما ساقه. ولا يجب عليه هدي آخر.

 

 

أحكام المحصور

 

(المسئلة/444) المحصور: هو الممنوع - بعد تلبسه بالاحرام - عن الحج او العمرة بمرض أو نحوه.

 

(المسئلة/445) المحصور إن كان محصورا في عمرة مفردة فوظيفته - على الاحوط وجوبا – أن يبعث هديا أو ثمنه ويواعد أصحابه أن يذبحوه او ينحروه بمكة في وقت معين. فإذا جاء الوقت الميعاد قصر وأحل، وإن كان للتخيير بينه وبين أن يذبح أو ينحر في مكانه ويتحلل وجه.

 

وتحلل المحصورفي العمرة المفردة إنما هو من غير النساء، وأما منها فلا بد له من الاتيان بعمرة مفردة بعد برئه. وإن كان محصورا في عمرة التمتع فوظيفته أن يبعث هديا أو ثمنه ويواعد أصحابه أن يذبحوه أو ينحروه بمكة في وقت معين فإذا جاء وقت الميعاد قصر وأحل، و الاحوط عدم التحلل من النساء إلابإتيان عمرة مفردة بعد رفع الحصر. وإن كان المحصور محصورا في الحج فتحلله بالذبح يوم النحر في منى، والاحوط أنه لايتحلل من النساء حتى يطوف ويسعى ويأتي بطواف النساء بعد ذلك في حج او عمرة.

 

(المسئلة/446) إذا أحصر وبعث بهديه وبعد ذلك خف المرض، فإن ظن إدراك الحج وجب عليه الالتحاق و كذلك إذا احتمل على الاحوط، وحينئذ فإن أدرك الموقفين او الوقوف بالمشعر خاصة - حسب ما تقدم - فقد أدرك الحج. وإلا فإن لم يذبح او لم ينحر عن انقلب حجه إلى العمرة المفردة. وإن ذبح أو نحر عنه تحلل من غير النساء، والاحوط الاتيان بالطواف وصلاته والسعي وطواف النساء للتحلل من النساء في حج او عمرة.

 

(المسئلة/447) إذا أحصر عن مناسك منى فعليه الاستنابة للرمي والذبح ثم يحلق او يقصر ويبعث بشعره إلى منى إن كان خارجا منها مع التمكن وعدم الحرج عليه، ثم يؤدي سائر المناسك، وإن لم يتمكن من الاستنابة فالظاهر أن وظيفته في هذه الصورة أن يودع ثمن الهدي عند من يذبح عنه. ثم يحلق او يقصر في مكانه. فيؤدي بقية المناسك، فيتحلل بعد هذه كلها عن جميع ما يحرم عليه حتى النساء وصح حجه وعليه الرمي - على الاحوط - في السنة القادمة بنفسه او بنائبه. وإذا أحصر بعد الوقوفين عن أداء الاعمال فعليه الاستنابة لادائها، ويتحلل بعد عمل النائب عن كل ما حرم عليه.

 

(المسئلة/448) إذا أحصر الرجل فبعث بهديه ثم آذاه رأسه قبل أن يبلغ الهدي محله، جاز له الحلق، فإذا حلق رأسه فعليه ذبح شاة في محله، او صوم ثلاثة أيام او التصدق على ستة مساكين. لكن مسكين مدان.

 

(المسئلة/449) لا يسقط الحج عن المحصور بتحلله بالهدي، فعليه الاتيان به في القابل إذا بقيت استطاعته او كان مستقرا في ذمته.

 

(المسئلة/450) المحصور إذا لم يجد هديا ولا ثمنه صام عشرة أيام بدلا عنه.

 



صفـحـــــة الـبــدايـــــــة رئيـســـيــــة الحــــــوزة الــحــج فــي الــقــــرآن

تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

صلاة الفجـــــر 04:17
شروق الشمس 05:27
صلاة الظهرين 11:29
غروب الشمس 05:31
صلاة العشائين 05:46
25سبتمبر2017م

مواقع تابعة

تقويم الشهر

برنامج الحج التعليمي

مجلة الحج


عداد الزوار
15360065